بيانات و تحليلات
أخر الأخبار

لفهم الازمة الحالية – تأثير الازمات الماضية على مؤشر الداو و البورصة

كل ازمة يمر بها السوق تبدو و كأنها نهاية العالم للكثير من المستثمرين و خصوصاً الجدد في سوق البورصة و الكريبتو. لكن في الواقع السوق ينتفع بشدة من الازمات و خصوصاً الازمات القصيرة الامد في ظل صعوبات في الامداد و زيادة الطلب على الكثير من المنتجات. لا يوجد شيء دائم في السوق و خاصةً سوق الكريبتو, فالصعود مؤقت و النزول ايضاً مؤقت لكن البيع دائم و لذلك انا شخصياً لا انصح بالبيع السريع و المضاربة لأنها خاسرة مهما كانت ستراتيجية المضاربة. الاستثمار الصحيح يبنى على نظرة شاملة للاقتصاد العالمي على مدى سنوات و ليس ساعات.

لنرى الآن بعض بيانات الداو و بعض الازمات. توجد الكثير من الازمات و الانهيارات الاقتصادية لكن اخترنا الازمات التالية كمثال توضيحي

في ديسمبر 1979 تأثر السوق بدخول الاتحاد السوفييتي الى افغانستان و نزل السوق بنسبة اقل من 3% ثم تعافى بنسبة 7% بعد ستة شهور و بنسبة 21% بعد سنة من الازمة.

في ديسمبر 1990 تأثر السوق مع بدء حرب الخليج و نزل السوق بنسبة اقل من 5% ثم تعافى بنسبة 19% بعد ستة شهور و بنسبة 24% بعد سنة من الازمة.

في اغسطس 1998 تأثر السوق مع اخبار عجز روسيا عن تسديد ديونها مما ادى لانهيار شركة ال تي سي ام و هي شركة تحوط استثمارية في وول ستريت و نزل السوق بنسبة 11% ثم تعافى بنسبة 33% بعد ستة شهور و بنسبة 37% بعد سنة من الازمة.

في فبراير 2009 تأثر السوق بسبب الانهيار الاقتصادي العالمي و الذي بدأ مع انهيار شركة ليمان براذرز في 2008 و نزل السوق بنسبة 21% ثم تعافى بنسبة 46% بعد ستة شهور و بنسبة 63% بعد سنة من الازمة.

في يوليو 2015 تأثر السوق مع ارتفاع الخوف من انهيار اقتصاد الصين بعد سلسلة من الاخبار السلبية من الاقتصاد الصيني و نزل السوق بنسبة 15% ثم تعافى بنسبة 7% بعد ستة شهور و بنسبة 20% بعد سنة من الازمة.

في ديسمبر 2018 تأثر السوق مع ارتفاع المخاوف من رفع البنك المركزي الامريكي لمعدل نسبة الفائدة قريباً و كانت ردة فعل السوق الامريكي شديدة و نزل السوق بنسبة 15% ثم تعافى بنسبة 22% بعد ستة شهور و بنسبة 31% بعد سنة من الازمة.

في فبراير 2020 انهار السوق بسبب الاغلاقات العالمية و المخاوف من فيروس كورونا الذي اجتاح العالم و نزل السوق بنسبة 34% ثم تعافى بنسبة 47% بعد ستة شهور و بنسبة 78% بعد سنة من الازمة.

جدول اداء الداو من البيانات اعلاه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى