كريبتو
أخر الأخبار

نظرة سريعة لموضوع انتقال الاثيريوم من التعدين الى الستيكنج قريباً

نظرة سريعة لموضوع انتقال الاثيريوم من التعدين الى الستيكنج قريبًا و تأثير EIP1559 منذ شهر اغسطس الماضي حتى الآن

الحركة السعرية للأثيريوم خلال 10 شهور الماضية كانت بسبب:

1. الارتباط بحركة البتكوين.

2. آلية الانكماش (الحرق) التي بدأت مع تفعيل EIP1559 في اغسطس الماضي.

تحديث EIP1559 قام بتثبيت عمولة مرتفعة وأيضاً تفعيل آلية الحرق. و الحرق يعني الاثيريوم اصبح بالضبط مثل الشركة الخاصة، و الـETH هو سهم الشركة. مثل الشركة التي تقوم بشراء اسهمها stock buyback في البورصة. اثيريوم تعمل بطريقة مماثلة لشركة يتم تداول اسهمها في البورصة.

المستفيد الاكبر من الحرق هم مالكي السهم (عفوًا اقصد مالكي عملة ETH)

و المتضرر الاكبر هم مستخدمي الشبكة بسبب غلاء العمولة.

كلما ارتفعت كمية العملة/السهم في حساب المالكين كلما ارتفعت ارباحهم بالاضافة الى قوتهم في التصويت في ادارة شركة اثيريوم.

التوجه نحو الستيكنج هو العودة الى المركزية.

لأن الستيكنج يعني قوة مالكي العملة على حساب المستخدم (بإنعدام صوت المعدنين)

هنالك نوعين من مالكي اثيريوم:

1. الذين يملكون كمية ضخمة من العملة كإستثمار.

2. الذين يملكون كمية ضخمة من العملة بسبب عملهم داخل اثيريوم.

تحديث EIP1559 كان قرار مالكي اثيريوم و المتضرر هم المستخدمين الذين لا يملكون كم كبير من سهم اثيريوم و بالتالي لا يملكون حق التصويت في قرارات الشركة.

شركة اثيريوم فيها خلل جذري: وهو استمرار محاولات التحسين و التحديث و تغيير الشبكة على حساب المستخدم العادي. كل سنة تغيير جديد.

اداء سعر سهم شركة الاثيريوم كان ممتاز في السنوات الماضية لكن الشركة لا زالت فاقدة للمصداقية المالية.

كيف من الممكن الثقة بعملة ومالكيها يقومون بتغيير الكود و القوانين كل سنة؟

الستيكنج (الحصة) PoS هو الرجوع الى الماضي، و إلى المركزية

إثبات العمل (التعدين) PoW هو المستقبل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى