أسهم بورصةبيانات و تحليلاتبيتكوينمقالات
أخر الأخبار

هل اقتربنا من القاع؟

استخدام القروض القصيرة الأمد لشراء عملات او اسهم ربحها طويل الأمد، هو مصدر المشكلة المالية في أسواق البورصة و البتكوين في الوقت الحالي، و سببها طبعاً تشديد البنك الفدرالي.

هذه المشكلة المالية أجبرت الكثير من المضاربين على تصفية حساباتهم (بيع) لتسديد القروض القصيرة الأمد.

بالاضافة لذلك، هنالك مشكلة مالية في البورصة و الكريبتو سببها البنك: و هي مشكلة عدم التناغم بين الاقتراض القصير الأمد و الاستثمارات (الغير سائلة) التي تتطلب وقت أطول من القرض القصير 

مثال: اقتراض قصير الامد لشراء عملة او سهم يستغرق وقت أطول مما كان متوقع للصعود.

بالتالي أجبرت المشكلة اغلب المضاربين على الخروج من السوق. و الاغلبية العظمى من المستثمرين الذين ما زالوا في السوق حالياً هم المستثمرين الطويلي الأمد.

اغلب المراقبين الآن ينظرون الى الربع الرابع Q4 من السنة الحالية 2022 و توقعات تراجع البنك عن سياسته.

بالاضافة لذلك سيبدأ موسم الأرباح للشركات المالية يوم الخميس و ايضاً الاثنين كما موضح في الجدول في الصورة:

اذا اشارت أرباح الشركات الى استقرار أسعار أسهم هذه الشركات فمن المحتمل أننا اقتربنا من القاع لهذه الدورة. لكن إذا أشارت أرباح الشركات لمزيد من النزول في أسعار أسهمها فمن المحتمل النزول أكثر في سوق البورصة و البتكوين و الكريبتو عموماً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى